أعيد مهاجم مانشستر يونايتد روميلو لوكاكو إلى النادي الإنجليزي، بعد استبعاده من اللعب الدولي من قبل منتخب بلجيكا، بداعي تعرضه للإصابة.

غادر لوكاكو المعسكر التدريبي البلجيكي يوم الاثنين بعد إجراء فحص بالرنين المغناطيسي لإصابة في القدم.

وعاد لوكاكو إلى مانشستر  وسيخرج من حسابات المدرب لمدة أسبوع فقط، مما يعني أن اللاعب السابق لإيفرتون سيكون لائقًا لمباراة مانشستر يونايتد الأولى بعد الاستراحة الدولية على أرضه أمام واتفورد في 30 مارس.

وقال لوكاكو لصحيفة يونايتد يونايتد: أريد أن أبدي إظهار حبي لكرة القدم، أعرف ما يمكنني فعله، لدي إيمان بقدري، يونايتد فريق مهم، ليس فقط في إنجلترا ولكن على المستوى العالمي.

وزاد: من الواضح، أريد أن أجعل مشجعي يونايتد سعداء حقًا، أريد أن أسجل الأهداف. أريد أن أجلبهم السعادة .
كود الاضافة الى موقعك :

ليست هناك تعليقات: